الاخبارمميز

يكرس حياته لاثبات ذلك.. جراح اعصاب يصف الحياة بعد الموت

25views

أكد جراح أعصاب أنه اختبر الحياة بعد الموت خلال غيبوبة استمرت سبعة أيام وهو الآن يكرس حياته لإثبات ذلك.

وعانى الدكتور إيبن ألكساندر من إصابة شديدة في الدماغ، وتم وضعه في غيبوبة بسبب عدوى بكتيرية حادة في عام 2008، ويقول إنه رأى مرشداً روحياً على جناح فراشة قاده عبر ثقب دودي.
وقال ألكسندر إن التقارير الطبية تظهر أن عقله “لم يكن يواجه أي حلم أو هلوسة”، ووصف رؤية صور مظلمة، وعندما يحاول شرحها للآخرين يفترضون أنه “لم يكن مكاناً لطيفاً للغاية” لكنه يصر على أنه لم يكن خائفاً.

ولم يكن لدى ألكسندر ذاكرة عن حياته ثم ظهر له نور أبيض اخترق الظلام مصحوباً بـ لحن موسيقي مثالي. وعلى الجانب الآخر من الثقب الدودي، اختبر الطبيب عالماً وصفه بأنه أشبه بالجنة.

وفي حديث لصحيفة ذا صن، قال ألكسندر “لقد كان نوعاً ما مثل المدينة الفاضلة لأفلاطون. لقد كان عالماً من الكمال”.

ووصف المرشد الروحي نفسه بأنه امرأة لم تتكلم ولكن لها عيون “براقة” وابتسامة دافئة، تملأه بحب خالص. وخلال رحلته عبر “الظلام الداكن” كان هناك كيان لم يستطيع تحديد ماهيته.

ويوضح ألكسندر إن التجربة برمتها أعادت إليه إيمانه الذي كان قد فقده قبل سنوات، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

ويقول ألكسندر “لقد أدركت أن الدين يدور حول الحب غير المشروط، والشمول الكامل للجميع. هذا لا يتعلق فقط بما يحدث عندما تموت، ولكن الأهم من ذلك هو كيفية اتخاذ كل خيار اليوم في علاج نفسك ومعالجة الآخرين”.

Leave a Response