الاخبارمميز

مناوي يكشف حقيقة فيلم اباحي نسب له

475views

قال حاكم إقليم دارفور مني اركو مناوي أنه في عام سابق كانت هنالك ملاسنات بينه وبين الحزب الشيوعي.

وبخصوص الفلم الاباحي المفبرك كشف مناوي عن أن الصحفي عطاف أبلغه نقلا عن الدكتور صلاح البندر المقيم ببريطانيا أن الحزب الشيوعي وجه مكاتبه في أوروبا بفبركة فيلم اباحي لمناوي.

وقال أنه تمت الاستعانة بشخص أفريقي لتصوير ذلك الفلم.

وأضاف أن البندر تواصل مع حسين شقيق مناوي وأخبره بموضوع الفلم ولكن حسين تجاهله وطلب منه نشره قائلا “العارف عزو مستريح”

ومضى مناوي بالقول أن عطاف اخبره مرة أخرى بأن الفلم قد نشر واعتذر عن مده به.
، وأضاف انه كلف أمن قوات الحركة بالبحث عن الفلم وبالفعل وجدوا الفلم وقام مناوي و7 من أعضاء الحركة بمشاهدته.

وكشف عن اتصاله بقيادي في الحزب الشيوعي وأخبره بموضوع الفلم فانكر القيادي مسألة فبركتهم له.

وقال أن الممثلين في الفيديو الاباحي يتحدثون لغة سواحلية او افريقية وتمت معالجته وحذف اللغة عبر الفوتوشوب.

وشدد مناوي على أنه من أسرة دارفورية عريقة ولا يمكنه أن يقدم على هذا العمل المنافي للأخلاق.

َودعا مناوي المتربصين به إلى اغتياله برصاصة أو جرعة سم بدلا من الإقدام على هذه الفبركات غير الأخلاقية.

وبرأ مناوي الحزب الشيوعي السوداني من فبركة الفلم وقال أن جهات تستغل ذلك لاشعال فتنة بينه وبعض الجهات الأخرى.

مؤكداً أن من فبرك الفلم شخص آخر قد يعرفه صلاح البندر جيداً.

Leave a Response