الاخبارمميز

متضرري نيالا يتهمون حميدتي بالتجاهل لقضيتهم

24views

اتهم ممثلو نحو 100 أسرة متضررة من انفجار مخزن للذخيرة في ولاية جنوب دارفور، نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي” بتجاهل قضيتهم ورفضه دفع تعويضات أقرتها لجنة تحقيق شكلت لمعرفة الأسباب التي قادت للانفجار وحصر الخسائر.
وأدى انفجار ضخم لمخزن أسلحة تملكه قوات الدعم السريع في نيالا بالعام 2017 إلى مقتل نحو 15 شخصًا بينهم أطفال، وإصابة المئات كما تسبب في انهيار أعداد كبيرة من المنازل، وقالت السلطات حينها إن الأسباب وراء الحادث تعود لتماس كهربائي.
وأوضح عبد المنعم مادبو وهو أحد المتضررين من الانفجار لـ”سودان تربيون” ” إن حميدتي رغم إقراره من اليوم الأول لوقوع الحادث بتبعية الموقع لقواته ظل يتجاهل دفع تعويضات للأسر التي قدرتها لجنة التحقيق قبل سنوات”.
وأشار إلى أن ذوي الضحايا قاموا بخطوات عديدة لإيصال صوتهم وتعويضهم عن الأذى الذي لحق بهم مبينًا أن كل مطالبهم لم تلق الاستجابة.
وكشف مادبو عن اختفاء تقرير لجنة التحقيق عقب سقوط نظام البشير دون أن يجدوا أي تفسير لهذا الاختفاء. وتابع ” حاولنا تحريك الملف بعد سقوط البشير لكننا لم نجد أثرًا للتحقيق وجلسنا مع والي الولاية الذي بدوره قدم ملف القضية للمجلس العسكري حينها دون أن يحصل تقدم في الأمر”.
وأردف مادبو” قابلنا حميدتي شخصيًا وتعهد بتعويضنا لكن أحد أعضاء مكتبه ممن وجهه بالإشراف على القضية ظل على الدوام يرفض الرد على استفساراتنا”.
وأوضح بأنهم اتجهوا نحو القضاء إلا أن الجلسات تأجلت أكثر من مرة لتعلل مستشاري الدعم السريع القانونيين بعدم الإلمام بالملف.

Leave a Response