الاخبارمميز

الخارجية السودانية : نمارس ضبط النفس لمنع التصعيد مع اثيوبيا

18views

قالت وزارة الخارجية السودانية، إن “واجب الحكومة الدفاع عن أراضيها ومواطنيها، وأكدت أن السودان يمارس ضبط النفس لمنع التصعيد مع إثيوبيا.

جاء ذلك في تصريحات لوكيل وزارة الخارجية السفير دفع الله الحاج علي مع المبعوث البريطاني الخاص للسودان وجنوب السودان بروبرت فيروزر بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا”، الأربعاء.

وقدم الحاج علي للمبعوث البريطاني خلال اللقاء الذي جرى بينهما الثلاثاء، وفق الوكالة، “شرحا مستفيضا حول أحداث الفشقة”، مشيرا إلى أن ” قوات إثيوبية دخلت الأراضي السودانية واختطفت سبعة جنود سودانيين ومدني وقامت بإعدامهم والتمثيل بجثثهم”.

واعتبر أن “ما قامت به إثيوبيا لا يتوافق مع المواثيق والأعراف الدولية وطبيعة العلاقة بين البلدين”.

وأضاف الحاج علي، أن “واجب حكومة السودان الدفاع عن أراضيها ومواطنيها”، لافتا إلى أن بلاده ” تمارس ضبط النفس لمنع التصعيد”.

من جانبه علق فيروزر على أحداث الفشقة قائلا، وفق الوكالة، إنه “ليس من مصلحة البلدين تصعيد الأوضاع”، مثنيا “على موقف السودان وممارسته ضبط النفس منعا للتصعيد”.

والأحد، أعلن الجيش السوداني، أن إثيوبيا أعدمت 7 من جنوده ومواطنا كانوا أسرى لديها، معتبرا ذلك “غدرا سيرد عليه”.

فيما أعلن الجيش الإثيوبي الثلاثاء، استعداده للعمل مع نظيره السوداني في التحقيقات المتعلقة بالحادث، معربا عن أمله في أن تنأى الحكومة السودانية بنفسها عن أي تصعيد.

Leave a Response