الاخبارمميز

تصريح خطير من مؤسس الرقابة البحرية بشأن باخرة “بدر1” الغارقة ببورتسودان

53views

اكد كابتن دكتور سيد احمد الاحمدي مؤسس الرقابة البحرية السوداني انه ما دامت الرقابة البحرية تتبع لهيئة المواني فلن يستقيم وضع المنافذ والمسطحات المائية السودانية وذلك لان الرقابة البحرية جهة سيادية مثلها مثل الطيران المدني يجب ان تتبع لوزارة الدفاع وليس الموانئ.
وقال الاحمدي في تصريح خاص ل(المجرة برس) ان ما حدث ويحدث في الموانى مرده الى ضعف الرقابة البحرية.
وكشف الاحمدي ان عوامل عدة اسهمت في غرق باخرة (بدر1) منها ربما تكون زيادة الحمولة وعدم انضباط ادارة المحاجر وخاصة ان الشحنة تم التعامل معها بالراس وليس الوزن وان توزيع الحمولة على سطح الباخرة لم يكن بالصورة الامنة .
يذكر ان دكتور الاحمدي بجانب ريادته في الرقابة البحرية فهو حايز على درجة الدكتوراة في الاقتصاد البحري وله خبرة عالمية ادارة بها الرقابة العالمية منذ 2008 كما وضع خطة متكاملة لادارة المحاجر والمواعين البحرية في نقل الصادر.

Leave a Response