الاخبارمميز

ينتظرها المسيح الدجال.. اقتراب جفاف بحيرة طبريا باسرإئيل

53views

تعتبر بحيرة طبريا مصدر مياه الشرب الرئيسي لإسرائيل، منذ أن انتهى بناء مسيل المياه الذي ينقل مياه البحيرة إلى جميع أنحاء إسرائيل عام 1964م، وتعتبر أحد اهم البحيرات الطبيعية لتي تم ذكرها على مر العصور، لأهميتها القصوى من الناحية الاقتصادية والسياحية.

على الرغم من أهمية بحيرة طبريا، إلا انها مهددة بالجفاف التام، الذي يشكل خطر شديد يواجه البحيرة في الوقت الراهن، ويزحف إليها ببطء، بسبب حالة الجفاف الشديد في الموارد المائية والذي يحيط بمنطقة البحيرة، فقط أصبح الاعتماد على مياهها كليًا، لكن اُشيع أن هناك علاقة بينها وبين ظهور المسيح الدجال.

ما هي بحيرة طبريا؟
تعتبر بحيرة طبريا بحيرة مياه عذبة تقع بين منطقة الجليل في فلسطين التاريخية «إسرائيل» وهضبة الجولان في سوريا، على الجزء الشمالي من مسار نهر الأردن، ويبلغ طول سواحلها 53 كم، وطولها 21 كم، وعرضها 13 كم، وتبلغ مساحتها 166 كم مربع، وأقصى عمق لها يصل إلى 46 متر.

تنحدر بحيرة طبريا من قمة جبل الشيخ الثلجية البيضاء، المياه الغزيرة لتشكل مجموعة من الينابيع التي تتجمع بدورها لتكون نهر الأردن، يحيط بالبحيرة والمنخفض جزء من الشق السوري الإفريقي.

أهمية بحيرة طبريا
لبحيرة طبريا أهمية اقتصادية كبيرة في تخزين المياه، وازدهار السياحة في المنطقة، حيث تقوم البحيرة بدور هامًا في تخزين المياه، وتعتبر بمثابة خزان كبير الحجم للمياه العذبة، ويستفيد من مياه هذه البحيرة كل سكان المنطقة المحيطة.

وبالنسبة للسياحة فإن بحيرة طبريا تعتبر إحدى المزارات السياحية الهامة، حيث يأتي السياح من كل مكان لرؤيتها، وذلك بسبب انخفاض البحيرة عن سطح البحر بنسبة كبيرة، وتتميز بمناخ رائع يجذب السياح إليها معظم أيام السنة، إلى جانب وجود العديد من المعالم السياحية الأخرى التي توجد بالقرب منها، ومجموعة كبيرة من المعالم التاريخية والجغرافية والدينية الهامة، والتي تم ذكرها في التاريخ مرافقة لأحداث تاريخية هامة، ما يجعل منطقة بحيرة طبريا منطقة اقتصادية وسياحية مميزة.

Leave a Response