الاخبارمميز

خطاب لهيئة دفاع مدبري انقلاب 89 يفجر فوضى عارمة

69views

تسبب خطاب تقدمت به السلطات الامنية في السودان بشأن الوضع الامني في البلاد وتاجيل جلسة اليوم الثلاثاء، في خلق فوضى في جلسة محاكمة البشير و27 من متهمي انقلاب الانقاذ واتهامات متبادلة بين هئيتي الدفاع والاتهام.

وتلا قاضي المحكمة حسين الجاك في جلسة المحاكمة اليوم الثلاثاء خطابا وصل المحكمة من رئيس فرع التأمين والانضباط بان هنالك موكب مقرر اليوم في الواحدة ظهرا باسم بري لن تنكسر رفضا لما شهدته المنطقة الاسبوع الماضي من قمع للمحتجين وان السلطات الامنية تخشى على المتهمين وسلامتهم لكون انهم يعبرون من سجن كوبر بمنطقة بري الى مكان انعقاد المحكمة عند انتهاء الجلسة، وطلبت تاجيل الجلسة خوفا من الوضع الامني.

كما تقدم متحري الشرطة للقاضي بانه مريض لا يستطيع مواصلة تلاوة التحري الا اذا رات المحكمة ان يواصل.

وشهدت الجلسة حالة من الهرج والمرج والفوضى بعد ا طلب القاضي تاجيل الجلسة.

وانفجر محامي الدفاع هاشم ابوبكر الجعلي وعبد الباسط سبدرات بسيل من الاتهامات للدولة والسلطة الحاكمة والنيابة والقضاء واتهم الجعلي وسبدرات السلطة الحكمة بالضعف والعجز عن تامين الطرق والسيطرة على الشارع وتسيير حياة الناس ووصولهم الى المحاكم واماكن عملهم مع المليونيات التي تخرج بصورة متكررة وقال الجعلي هذه اعذار واهية ومخجلة وفوضى وعجز من السلطة في ان توفر الامن لاجراء المحاكمة ةهذا اعتراف من السلطة بانها عاجزة عن توفير الطرق والامن هذا امر مسيء وهذه الاعذار يجب الا تاخذ بها المحكمة علما وانما تاخذ علما بان الامن مستتب والتمس الجعلي من القاضي عدم تاجيل الجلسة ولا ياخذ بخطاب ضابط التامين الذي بعث به.

في الاثناء قال عبد الباسط سبدرات انه كل اسبوع هنالك مليونية والدولة عجزت ان توفر قاعات امنة للمحاكمة وقال هذا ضعف ومسؤولية يتحملها القضاء والنائب العام ووزارة العدل والسلطة الحاكمة في الدولة التي عجزت عن تامين الطرق والشوارع.

قال سبدرات وسط انفعال بائن ” اذا الدولة عجزت عن توفير قاعة وطرق مؤمنة للمتهمين عليها ان تعقد جلسات المحاكمة في سجن كوبر او الهدى حتى لا يتحرك المتهمون من اماكنهم. وقال ان طلب ضابط التامين يعوذه المنطق ويبين عجز السلطة والفوضى.

وتولى الاتهام الرد على الدفاع وانفجر عبد القادر البدوي غضبا في محامي الدفاع،وقال البدوي مخاطبا محامي الدفاع ” المليونيات قامت من اجل العدالة ومن اجل دولة مدنية من اجل قضية النظان الذي أورثنا لهم موكليكم ، واضاف ” الدول الموجودة الان ورثت هذه الدولة من النظام السابق وطلب البدوي ممثل النيابة من القاضي معاقبة المحامين من هيئة الدفاع المخالفين للانضباط بضوابط المحكمة، وقال يجب الا تستغلوا المحكمة في ارسال رسائل سياسية وتمنع الدفاع الدفاع من ارسال اي رسائل سياسية او شأن سياسي داخل المحكمة. وقال ان الاتهام متضرر من تاجيل الجلسات ووقعت مشادات لفظية بين البدوي ومحامي الدفاع عن متهمي انقلاب الانقاذ عبد الباسط سبدرات ومحمد الحسن الامين وطلب البدوي من القاضي اتخاذ اجراءات في مواجهة سبدرات وقال له يا سبدرات نحن مافي برلمان سلوكهم سلوك لا يشبه المحاكم ولديهم غرض يمس بالعدالة واجراءت المحاكمة وطالب القاضي بان لا يسمح لهم بالاساءة ومحاسبتهم ورفض تكرار الطلبات المقدمة من الدفاع واعتبره تعطيل للمحاكمة
وانفجر قاضي المحكمة غاضبا في وجه هيئتي الاتهام والدفاع وقال لهم ” المحكمة لن تتهاون اذا هذا سلوككم.. سبق وان بهتكم المحكمة للاحترام المتبادل بين كل الاطراف وعدم الحديث بهذه الفضوى الطريقة”
واستشاط القاضي غضبا وقال لهيئي الاتهام والدفاع انت السبب الرئيس في عدم انضباط المحكمة .. محامين ما منضبطين المحكمة ما بوروها تضبط الجلسات وهذا ليس ضعفا منها وسبق ان نبهتكم، وقرر تعليق الجلسة الى 17 مايو الجاري.

Leave a Response