الاخبارمميز

مليونير يطلب من القوات الاوكرانية قصف قصره

55views

كشف إعلام بريطاني عن قيام المليونير الأوكراني “أندريه ستافنيتسر” بطلب غريب من جيش بلاده عقب دخول القوات الروسية الغازية قصره في مدينة (إيربين) غرب العاصمة كييف وقيامها باعتقال أفراد حراسته واقتيادهم لمنطقة مجهولة.

وفي مقابلة تلفزيونية له ببرنامج (صباح الخير بريطانيا) على قناة “I T V” قال “ستافنيتسر” 39 عاماً: إنه طلب من الجيش قصف قصره المبني حديثاً عندما رأى على كاميرا أمنية أن القوات الروسية احتلته وأطلقت صواريخ على كييف من ممتلكاته.

ووفقا لموقع “نيويورك بوست” فإن المليونير الأوكراني الذي يعدّ الرئيس التنفيذي لشركة TransInvestService لتكنولوجيا المعلومات، قد شاهد عبر كاميرا ويب الشهر الماضي الجنود الروس يحتلون أرضه ويتخذون موقعاً لهم فيه بعد أن جلبوا معهم عشرات المعدات العسكرية كما دمروا معظم الكاميرات الموجودة داخل منزله لكن بقيت هناك كاميرا ويب صغيرة واحدة للهواة.

وأشار “ستافنيتسر” إلى أنه تواصل مع القوات الأوكرانية ونقل إليهم إحداثيات قصره وطلب منهم قصفه، وأنه شعر “بالاشمئزاز” لرؤية الروس يتقدمون في جميع أنحاء منزله ويحتجزون موظفيه وحمايته ويجردونهم من ملابسهم ويسلبونهم هواتفهم قبل أن يرسلوهم إلى الغابة.
استخدموا قصري لقصف كييف
وبيّن المليونير الأوكراني أنه شاهد القوات الروسية الغازية تستولي على منازل أخرى في المنطقة وتقوم بنهبها وإحضار الأشياء المسروقة لمنزله كما أنه أحصى 12 مركبة عسكرية متوقفة على أرضه بما في ذلك أنظمة قاذفات صواريخ بي إم -21 جراد وتورنيدو يبلغ مداها نحو 40 كيلومتراً أي أنهم يجهزون لقصف كييف من منزله فقرر وقتها طردهم وإعطاء إحداثياتهم للجيش الأوكراني.

وبحسب الصور التي نشرها “ستافنيتسر” على صفحته الشخصية في فيسبوك تظهر صور الدمار الكبير بالقصر والآليات الروسية التي تم استهدافها، في حين عبّر المليونير عن فرحته بما حدث قائلا: “أريد أن أفعل كل ما هو ممكن لمساعدة أوكرانيا وحماية أوروبا وطرد من سمّاهم بالأوغاد من أرضه

Leave a Response