الاخبارمميز

اعلان رئيس الوزراء الاسبوع المقبل

103views

توقع القيادي بقوى الحرية والتغيير الميثاق الوطني، محمد السماني، إعلان رئيس مجلس الوزراء الجديد مطلع الأسبوع المقبل، في وقت أكّد أن رئيس الوزراء المستقيل حمدوك ليس جزءاً في الصراع بين قوى الميثاق الوطني والمجلس المركزي للحرية والتغيير، مشيراً إلى أن رئيس الوزراء تعرّض لضغوط من المجلس المركزي.

وأشار السماني في تصريح بحسب صحيفة الصيحة، إلى أن وزير المالية السابق إبراهيم البدوي اشترط قبوله بالمنصب في حالة توافق كلي للقوى السياسية، كاشفاً عن أن هناك اتصالات وخطوات من جهات لم يسمها لإثناء البدوي بقبول المنصب لإيقاف الشارع، واستبعد ترشيح هنود ابيا من المكون العسكري، ونفى السماني ترشيح أي شخص من أطراف السلام لمنصب الوزراء. وأوضح أنّ الاتفاق السياسي المُبرم بين البرهان وحمدوك لم ير النور، وعزا ذلك إلى التشظي داخل القوى السياسية وانقسامات الشارع. وشدد السماني، على ضرورة تفعيل المجلس القومي للتخطيط الاستراتيجي حتى يقوم بدوره كاملاً لوضع خُطط بالجداول لإدارة الدولة

Leave a Response